raya fm live onlinefree
 
   

    الفلسطينية اقبال الاسعد اصغر طالبة طب بالعالم

    شاطر
    avatar
    عاشقة الموت
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    انثى الدلو

    عدد المساهمات : 1131
    نقاط : 11476
    السٌّمعَة : 7
    تاريخ التسجيل : 20/08/2009
    العمر : 26
    الموقع : عزون
    المزاج : ماشي الحال

    بطاقة الشخصية
    الورقة الشخصية: 4

    الفلسطينية اقبال الاسعد اصغر طالبة طب بالعالم

    مُساهمة من طرف عاشقة الموت في الجمعة نوفمبر 06, 2009 6:42 pm

    دخلت الفتاة الفلسطينية إقبال محمود الأسعد " 14 عاما " موسوعة "جينيس" للأرقام القياسية العالمية بدون استئذان بعد أن أصبحت أصغر طالبة طب على مستوى العالم إثر السماح لها ،بالالتحاق في كلية طب "وايل كورنيل" في قطر.

    وأعلنت الشيخة موزة بنت ناصر المسند رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع عن تبنيها ورعايتها للطالبة الفلسطينية تقديرا منها لتفوقها وتميزها وهو ما قابلته الطالبة الأسعد بفرحة عارمة مؤكدة أنها ستخوض مشوارها العلمي بكل جد واجتهاد لتكون عند حسن ظن الجميع وخاصة الشيخة موزة.

    وقالت أصغر طالبة بـوايل كورنيل في تصريح لصحيفة الوطن القطرية" أنهيت مراحل الروضة في عام واحد، واختصرت صفوف الابتدائي الستة بثلاث سنوات فقط، في حين درست المرحلة الإعدادية في عامين، ثم الثانوية أيضاً في عامين كذلك".

    وتميزت "الطفلة المعجزة" كما يطلقون عليها، ونجحت بتفوق وتم تكريمها من قبل القيادات اللبنانية.

    وأضافت:"عندما أتيحت لي فرصة الدراسة هنا لم أتردد في اختيار الدراسة في كلية طب وايل كورنيل كونها واحدة من أفضل جامعات العالم .

    يذكر أن إقبال الأسعد فلسطينية الأصل من مواليد لبنان مرشحة لتكون أصغر طبيبة على مستوى العالم ، وأكدت أنها "ستعود إلى فلسطين بالعلم لا بالسلاح ".


    بدأت قصة تفوق إقبال، صغيرة أفراد أسرة محمود الاسعد، وكبيرتهم في النجاح، منذ ان جلست على مقعدها المدرسي للمرة ألأولى في حياتها: “كان عمري 3 سنين ونص لما فتت على الروضة الاولى.. ولما كنت كتير شاطره خلوني صير دغري بالروضة التانية”. ابنة العشر سنوات، لم تكتف بما أنجزته في الروضة: “بس صرت بالصف الاول.. وبنص السنة رفعوني على الصف التاني ابتدائي”.

    أنجزت إقبال المرحلة الابتدائية وهي لم تتجاوز السبع سنوات ونصف السنة من عمرها، لتدخل مرحلة جديدة من التعليم: “كنا خايفين انو تتأثر بس توصل على المرحلة المتوسطة.. بس كانت أقوى من الاول، أنهت المرحلة المتوسطة في عام دراسي واحد فقط.. وعندما أنهت التعليم المتوسط كان لا بد من خضوعها لامتحان رسمي”..، تقول الوالدة.

    تقدمت الصغيرة لنيل الشهادة المتوسطة في العام الدراسي الماضي بعد اتصال أجراه مدير مدرستها محمد عمر بوزير التربية (يومها) عبد الرحيم مراد الذي طلب إخضاع إقبال لامتحان من قبل لجنة شكلت لهذا الغرض، وسمحت لها الوزارة بالتقدم للامتحانات الرسمية، ولكن الحظ لم يحالفها “كنت خايفي كتير لانو كل يلي معي كانوا كبار، وكان بدي بس 7 علامات حتى أنجح”!

    امس، نالت إقبال الاسعد الشهادة المتوسطة الرسمية ب153 علامة لتنتقل الى المرحلة الثانوية: “بدي خلص الثانوي بسنة واحدة”.. تقولها بثقة ولكن الصغيرة لا تعرف ماذا ستدرس في هذه المرحلة التعليمية وماذا تخبئ لها الايام المقبلة وكل ما تعلنه هو تأكيدها انها ستبقى متفوقة..

    مدير ثانوية الامين في بر الياس محمد عمر يؤكد ان مدرسته ستقدم المنح التعليمية لإقبال حتى إنجازها المرحلة الثانوية، معربا عن ثقته الكاملة بأن تلميذته ستنجز هذه المرحلة في عام دراسي واحد أو على أبعد تقدير في عامين دراسيين. أما والدة إقبال السيدة وفاء فهي تكتفي بطلب مساعدة الدولة لابنتها واحتضانها “اذا ساعدتها بترفع راس لبنان”..

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يوليو 22, 2018 12:28 pm